تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نوتيلوس الدولية والـITF يدعوان للإفراج العاجل عن ناقلة النفط البريطانية و طاقمها

22 Jul 2019
بيان صحفي
بيان مشترك من نوتيلوس الدولية ومن الاتحاد الدولي لعمال النقل

أثارت نوتيلوس الدولية والاتحاد الدولي لعمال النقل (ITF) اليوم بواعث قلق خطيرة بشأن احتجاز ناقلة النفط البريطانية ستينا إمبيرو في مضيق هرمز، ودعت إلى حل دبلوماسي للوضع القائم وتفاقم التوتر في المنطقة

استولى فيلق الحرس الثوري الإسلامي الإيراني على ناقلة النفط ستينا إمبيرو التي ترفع العلم البريطاني في مضيق هرمز يوم الجمعة، وعلى متنها 23 بحارًا يحملون الجنسيات الهندية واللاتفية والفلبينية.

وقال مارك ديكنسون، الأمين العام لنوتيلوس الدولية: "لقد صدمنا ولكننا لم نتفاجأ بالتطورات في الخليج. لقد أثرنا مخاوفنا الأمنية مع غرفة الشحن البحري في المملكة المتحدة بشكل متكرر خلال الأسابيع الأخيرة. وقد كتبت إلى وزير الدفاع داعماً ومشجعاً التدخلات البحرية المشتركة استجابة للتوترات المتصاعدة في الخليج. إننا ندعو حكومة المملكة المتحدة إلى المشاركة بشكل عاجل في الجهود الدبلوماسية للإفراج عن السفينة والطاقم".

وأضاف ديكنسون: "قلوبنا مع البحارة المحتجزين ومع عائلاتهم. نحن نقدم دعمنا للجهد الدولي لإطلاق سراحهم بأمان، ونعد بمضاعفة جهودنا، بما في ذلك التعاون مع زملائنا الدوليين، لضمان حماية جميع البحارة من العدوان أينما كان الخطر موجوداً ".

وقال فيلق الحرس الثوري الإسلامي في بيان إن ستينا إمبيرو تم احتجازها "بناء على طلب من مكتب منظمة الموانئ البحرية في مقاطعة هرمزجان وذلك لتجاهلها القواعد واللوائح البحرية الدولية عندما كانت تمر عبر مضيق هرمز".

ووفقًا لوكالة الأنباء الإيرانية شبه الرسمية "فارس"، فقد تم نقل السفينة إلى ميناء بندر عباس الإيراني، حيث يحتجز جميع أفراد الطاقم البالغ عددهم 23 شخصًا على متنها إلى حين الانتهاء من الإجراءات القانونية اللاحقة.

وقال ديفيد هينديل، رئيس قسم البحارة في الـITF: "إن الـITF يشعر بقلق عميق، حيث أن احتجاز ستينا إمبيرو يمثل تطوراً شديداً في الاضطرابات في المنطقة".

وأضاف: "هذه هي الحلقة الأحدث من سلسلة من الحلقات المزعجة، ومرة أخرى ندعو إلى وقف التوترات المتصاعدة في المنطقة. نحن ندعو جميع الدول إلى تعزيز الاستقرار وضمان المرور الآمن وحرية الملاحة في المياه الدولية في جميع أنحاء الخليج العربي ومضيق هرمز ومضيق باب المندب وخليج عمان."

وقال هينديل: "إن البحارة قلقون بشأن المخاطر التي تهدد سلامتهم، من الضروري أن تعمل الصناعة البحرية والحكومات بشكل جماعي لضمان مرور آمن ونزع فتيل الصراع في هذه المنطقة الحيوية". 

للإتصال
لوك مينزيس، الـ
ITF، +61 (0) 433 889 844 | menzies_luke@itf.org.uk
هيلين كيلي، نوتيلوس الدولية، +44 (0)20 8989 6677 | hkelly@nautilusint.org

انشر تعليق جديد

Restricted HTML

  • Allowed HTML tags: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • Lines and paragraphs break automatically.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.