تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كوفيد يضرب الهند بشكل أكبر من أي كارثة طبيعيّة، وجميع عمال النقل يناضلون

06 May 2021

نحن نقف متضامنين مع شعب الهند، حيث أن الموجة الثانية من كوفيد-19 تدمر البلد. إن ما يحدث في الهند يثير قلقنا جميعا - فالمستشفيات مكتظة وإمدادات الأكسجين تنفد. إننا نشهد مستوى جديداً من الأزمات خلال هذه المأساة.

إن الناس من جميع الفئات الاجتماعية يقدمون تضحيات غير عادية في النضال ضد كوفيد. ومع عجز البنية التحتية العامة في الهند بسبب العدد الهائل لحالات كوفيد اليومية الجديدة، فإن الناس يسارعون لدعم بعضهم البعض خلال هذه الأزمة. وقد أثبت نظام السكك الحديدية في الهند بأنه أكثر أهمية من أي وقت مضى في النضال ضد مرض كوفيد-19. يوجد أكثر من مليون عامل من عمال السكك الحديدية يتصدرون جهود نقل الأكسجين والمعدات الطبية المنقذة للحياة في مناطق تعتبر من أكثر التضاريس تعقيدا في العالم.

إن عمال السكك الحديدية يضحون بأنفسهم من أجل الحفاظ على حركة سلسلة الإمداد الضرورية هذه. لقد أصيب ما يزيد على 94,300 من عمال السكك الحديدية بالفيروس حتى الآن، ومعظمهم أصيب أثناء العمل، ومات منهم أكثر من 1500 عامل. ويتضاعف أثر هذا الوباء على أسرهم، ومع تفاقم الوباء للأسف خلال الأيام والأسابيع المقبلة، سوف تتضاعف الأرقام أكثر من ذلك. ولكن مثل الأطباء والممرضين وغيرهم من العاملين على خط المواجهة، تجاهل عمال السكك الحديدية مخاوفهم الخاصة من أجل مساعدة الآخرين.

إن تصميم هؤلاء العمال وروحهم تتجلى في إيصال الأكسجين وغيره من الإمدادات الطبية الحيوية إلى المستشفيات والمجتمعات المحلية في جميع أنحاء البلاد. إن السكك الحديدية الهندية مشهورة بالفعل في مختلف أنحاء العالم، وهي العمود الفقري للمجتمع الهندي، ولم تكن البلاد بحاجة إلى عمودها الفقري أكثر من هذا الوقت.

قال ستيفن كوتون، الأمين العام للـITF: "يقف الـITF جنباً إلى جنب مع إخوته وأخواته في الهند، ونحن نقدم لهم ما نستطيعه من الدعم. ولو كان الأمر ممكن عملياً لقدمنا لكم قلوبنا وتضامننا أيضاً".

"لقد شهدنا مرارا وتكرارا خلال هذا الوباء بأن أفقر الناس في مجتمعاتنا يعانون بشكل أكبر من كوفيد. ونحن نقدر العمل الذي تقوم به نقاباتنا المنتسبة الهندية، ونقدر تضحيات أعضائها في سبيل الحفاظ على حركة السكك الحديدية بهدف نقل الإمدادات الطبية العاجلة إلى الأشخاص الذين هم في أمس الحاجة إليها".

وقال كوتون: "عندما تنتهي هذه الأزمة، وهي ستنتهي يوماً ما، سيتم تذكر الخدمات المتميزة التي يقوم بها عمال السكك الحديدية لعموم الناس في الهند. لقد حافظ هؤلاء العمال حرفياً على بقاء البلاد تتنفس".

لا تزال قلوبنا مع جميع الناس في الهند، ولا يزال الـITF مستعداً لدعم جهود الإغاثة في البلاد.