تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عمال مطار بانكوك يحتجون على الهجوم على الحقوق

11 Mar 2021

يحتج العمال في مطار بانكوك اليوم على الانتهاكات العمالية المستمرة في المطار والتي جردتهم من حقوقهم الأساسية، بما في ذلك حقهم في الوصول إلى المرافق الصحية. وقد أدى هذا الاحتجاج إلى إقالات قسرية وتعسفية، فضلاً عن إنهاء عمل معظم لجانهم النقابية.

تشير التحركات في مطار بانكوك، الذي تديره شركة مطارات تايلاند العامة (AOT) إلى خطة متعمدة لخفض التكاليف، وتجنب المدفوعات الإضافية، والتحايل على الاعتراف بسنوات الخدمة مع استمرارهم في الاحتفاظ بالعمال الذين لديهم سنوات خبرة.

تعكس تكتيكات أصحاب العمل هذه اتجاهاً عالمياً متنامياً للشركات التي تستغل الوباء لتوسيع هوامش الربح على حساب العمال. إن الـITF يتضامن مع نقابة عمال شركة Wingspan ونقابة عمال المطارات في تايلاند في نضالهم.

يقول موظفو الأمن والأشعة السينية في مطار بانكوك الذين عملوا في شركة إدارة الأمن المحدودة (ASM) أنهم أُجبروا على الاستقالة وعمل عقود جديدة مع شركة أمن الطيران المحدودة (AVSEC) العاملة لصالح شركة مطارات تايلاند (AOT) في أبريل 2020. تحتوي هذه العقود الجديدة شروطًا وأحكامًا أسوأ بكثير بالنسبة لنفس العمل.

تم التخلي عن عمال آخرين لأنهم حسب ادعاء الشركة لا يتمتعون بالمؤهلات المناسبة للوظائف التي كانوا يقومون بها منذ سنوات. قال براو، وهو عامل في أمن المطار: "الإدارة قالت إنه بإمكاني الاستمرار في العمل بسبب خبرتي العملية البالغة 15 عامًا في أمن المطار، لكنهم طردوني بعد ذلك لأنني لم أكمل دراستي الابتدائية".

ومن المثير للصدمة أن عمال أمن شركة AVSEC يُجبرون الآن أيضًا على العمل في مناوبات لمدة ثماني ساعات دون استراحات للغداء أو للذهاب إلى المرحاض. وقد أدى ذلك إلى قيام العمال بتلويث أنفسهم أو التبول أثناء العمل وإلى إصابة العديد من النساء بالتهابات في المسالك البولية.

"في أي مكان عمل يُقبل فيه إجبار العمال على مثل هذه الظروف المذلة والمهينة للكرامة؟ ستيفن كوتون، الأمين العام للـITF. يقول "إن الذهاب إلى المرحاض هو حاجة إنسانية أساسية، وليس ترفاً، ومن واجب شركة AVSEC توفير إمكانية الوصول إلى المراحيض كلما تمت الحاجة لها.  "أصحاب العمل لديهم الخيار في كيفية استجابتهم لهذه الأزمة. يمكنهم التعامل بشكل صحيح مع النقابات لإيجاد حلول مستدامة، أو يمكنهم زرع بذور أزمة عمالية مستقبلية".

تم إنهاء خدمة عمال آخرين بشكل غير عادل، أو أُجبروا على قبول التخفيضات في رصيد الإجازات إلى ما دون الحد الأدنى المسموح به بموجب قانون العمل التايلاندي، أو أُجبروا على أخذ إجازة بدون أجر.

في غضون ذلك، أنهت شركة خدمات Wingspan، التي تقدم أيضًا خدمات في مطار بانكوك، عقود العمل الخاصة بمعظم العمال في لجنة نقابة عمال Wingspan ولجنة نقابة عمال المطارات في تايلاند (WWU & AWT). حدث هذا على الرغم من توفر وظائف أخرى، مما يشير إلى التخطيط لاستهداف العمال النقابيين.

يجب أن تضمن شركة مطارات تايلاند العامة (AOT) أن المطارات التي تمتلكها وتشغلها لا تنتهك معايير العمل الدولية.