تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الـITF يُطلق حزمة أدوات النقل الخاصة بالاتفاقية C190

30 Jun 2022

العنف ضد العمال هو شأن نقابي

بينما نحتفل بالذكرى السنوية الثانية لدخول اتفاقية منظمة العمل الدولية رقم 190 حيز التنفيذ والالتزام العالمي الكبير بالاتفاقية من خلال زيادة إبراز قضية العنف والتحرش والوعي وحصول الاتفاقية على 18 تصديقًا من قبل الحكومات حتى الآن، فإن الـITF يفخر بإطلاق حزمة أدوات للنقل تُركز على الاتفاقية C190.

لقد أدى اتساع الفجوة بين الجنسين والبطالة وانعدام الأمن الوظيفي إلى زيادة خطر تعرض العاملات النساء للعنف والتحرش. لقد أدت جائحة كوفيد-19 إلى تراجع المساواة بين الجنسين إلى أربعة عقود تقريباً وبالتالي من الأهمية بمكان ألا تكون خطط التعافي "تُعامل الجميع بنفس السوية" ولكن عليها أن تعترف بالآثار غير المتناسبة. ويتوجب اتخاذ تدابير محددة لتلبية احتياجات العاملات النساء. ويمكن أن تكون الاتفاقية C190 أداة مهمة للإصلاحات الاجتماعية والقانونية بغض النظر عن التصديق على الاتفاقية "لإعادة البناء بشكل أفضل".

ويشكل الافتقار إلى السلامة في عالم العمل عاملاً مساهماً رئيسياً في جعل هذا القطاع لا يُرحب بالعاملات النساء ويعزز الاستبعاد الممنهج للنساء في صناعة النقل واللوجستيات. وتساهم هذه العوامل في تعزيز وتأكيد الفكرة التي مفادها أن "المرأة لا تنتمي إلى هذا القطاع". ووفقاً لمنظمة العمل الدولية (ملخص سياسة النقل للعام 2013) ــ "يُعتبر العنف ضد عمال النقل واحداً من أهم العوامل التي تحد من جاذبية وظائف النقل بالنسبة للنساء ويكسر القدرة على الاحتفاظ بأولئك النساء اللواتي يعملن في هذا القطاع". وبعد ما يقرب من 10 أعوام، لا يزال هذا المفهوم صحيحًا بالنسبة للقطاع. 

إن حزمة الـITF لأدوات النقل الخاصة بالاتفاقية C190 هي تكملة لحزمة أدوات الاتحادات النقابية الأخرى GUFs المشتركة التي تم إطلاقها في 21 يونيو 2021، والتي تُسلط الضوء على القضايا وعلى لغة وبنود الاتفاقية C190 التي تعتبر أساسية لعمال النقل.

وبما أن النقل يُصنف في الاتفاقية C190 على أنه أحد أكثر القطاعات تعرضاً للعنف والتحرش، فإن حزمة الأدوات سوف تساعد في التعرف على مختلف أشكال العنف والتحرش؛ وهي تعالج الأساطير والوصم بالعار المتعلق بهذه القضايا؛ ويشمل ذلك أدوات لتشجيع ودعم العمل النقابي من أجل بناء وتعزيز حملات الاتفاقية C190.

وهي أيضاً يُمكن أن تكون أداة مفيدة للناشطات النساء والنقابات من أجل بناء إجراءات التوعية، وممارسة الضغوط، والتفاوض بشأن هذه القضايا - وهي أمور حاسمة لضمان عالم عمل آمن ويحقق المساواة لعمال النقل النساء. 

 

هيكل حزمة الأدوات

تتضمن حزمة الأدوات مجموعة من الملخصات حول القضايا التي تؤثر بشكل كبير على عمال النقل، بالإضافة إلى ملخص منفصل حول تحديد الأهداف والحلفاء لتعزيز الحملة. 

ويبحث كل ملخص في فهم القضية وأهميتها بالنسبة لعمال النقل؛ وما يمكن أن تفعله الاتفاقية C190 للمساعدة؛ وهو يشمل أيضاً أنشطة لتشجيع العمل النقابي. 

 

تهدف حزمة الأدوات إلى:

  • توضيح كيفية تأثير العنف والتحرش في عالم العمل، بما في ذلك العنف والتحرش القائمين على نوع الجنس، على جميع العاملين في مجال النقل، ولا سيما العاملات النساء والفئات الضعيفة الأخرى.
  • زيادة الوعي بالاتفاقية C190 والتوصية R206 وأهميتهما بالنسبة لجميع عمال النقل وإبراز أهمية التصديق عليها وتنفيذها.
  • تحديد كيفية استخدام الاتفاقية C190 والتوصية R206 كأداة للمناصرة وتشجيع النقابات على تخطيط وتنظيم الحملات بشأن العنف والتحرش.
  • تشجيع النقابات على استخدام لغة وبنود الاتفاقية C190 الأنسب لعمال النقل لتشجيع تصديقها وتنفيذها، والتفاوض مع أصحاب العمل وغيرهم من أصحاب المصلحة الرئيسيين.
  • التأكيد على دور عمال النقل النساء في تفعيل الاتفاقية C190.