Skip to main content

’طواقم السفن لديها حقوق أقل من الأسماك‘: فشل إيرلندا في التصديق على اتفاقية C188 يسمح لسفينة صيد إسبانية بالإفلات من العقاب عندما كشف الـITF انتهاكات العمال على متنها

أخبار بيان صحفي 14 Feb 2023

إن قيام البحرية الأيرلندية مؤخراً باعتقال واحتجاز سفينة الصيد التي ترفع علم ألمانيا والمملوكة لإسبانيا، وما تلا ذلك من محاكمة لقبطانها بخصوص أكثر من 12 انتهاكاً مزعوماً لمصائد الأسماك، يظهر أن القانون في إيرلندا يوفر حماية للثروة السمكية بشكل أكبر من حمايته للصيادين المهاجرين الذين يعملون على متن السفن التي ترفع أعلاماً أجنبية وتعمل في المياه الأيرلندية.

مايكل أوبراين، رئيس حملة مصائد الأسماك في الاتحاد الدولي لعمال النقل (ITF‏)، قال بأن اعتقال السفينة بيسورسا دوس (IMO رقم 7360930) قد حظي بدعاية واسعة في كل من إيرلندا وإسبانيا، بينما حقوق وحياة الطاقم الإندونيسي لم تحظ بأي اهتمام يُذكر. 

وقال أوبراين "هذه الحادثة تُظهر أنه في حين أن الدولة تستجيب لحماية مخزون الثروة السمكية، فإنه لا يوجد نفس المستوى من القلق تجاه حياة الصيادين على متن السفن التي ترفع أعلاماً أجنبية وتعمل في المياه الأيرلندية." 

"ولو كان هناك قلق، لكانت إيرلندا قد صادقت منذ فترة طويلة على اتفاقية منظمة العمل الدولية لعام 2007 بشأن العمل في صيد الأسماك C188 لضمان حصول المسؤولين الأيرلنديين على الصلاحيات اللازمة لمنع المشغلين الاستغلاليين من الانزلاق عبر الشبكة التنظيمية عندما يتعلق الأمر بانتهاكات حقوق العمالة، كما هو الحال الآن." 

 قائد حملة الـITF لمصائد الأسماك في إيرلندا مايكل أوبراين | (حقوق الصورة: الـITF‏)

لا توجد أجور منذ ديسمبر، وازدواجية في عقود العمل  

قال أوبراين "أجرى عدد من أفراد الطاقم الإندونيسي على متن السفينة بيسورسا دوس اتصالات معي خلال الأسبوع الماضي. وقد أفادوا بأنهم لم يتلقوا أجورهم منذ شهر ديسمبر. "وقد اكتشفوا في الأسبوع الماضي أن صاحب العمل يحتفظ بمجموعتين من عقود العمل لكل من أفراد الطاقم. ويوضح الناشط في الحملة:

"يبدو أن إحدى نسخ العقد مخصصة لاستخدام السلطات الألمانية، التي ترفع السفينة علمها، وهي تحتوي على شروط عمل عالية تتوافق مع القانون الألماني. غير أن هذه العقود تختلف عن العقود التي تم إصدارها للصيادين أنفسهم. وقد تم بالفعل إرسال نموذجين من هذه "العقود المزدوجة" لي." 

"يذكر أحد هذه العقود المزدوجة، وهو النسخة "الرسمية" من العقد المقدم إلى السلطات الألمانية أن الصياد يتقاضى 2,000 يورو شهريًا، بينما العقد الفعلي الممنوح له ينص على أن صافي الراتب الشهري هو 1,000 يورو فقط."

وقال أوبراين "أحد أفراد الطاقم طلب طواعية إعادته إلى إندونيسيا هذا الصباح. ومع ذلك، فهو لم يتقاض سنتًا واحدًا منذ انضمامه إلى الطاقم في أواخر ديسمبر. وقد قمت بإثارة هذا الأمر مباشرة مع ممثلي المالكين الإسبان في إيرلندا، وهم شركة كونواي للمحاماة. وحتى الآن، لم أتلقى أي رد منهم."

الاعتماد "المحرج" على الحكومات الأخرى يترك الصيادين معرضين للخطر: لماذا يجب على إيرلندا التصديق بشكل عاجل على C188 

قال أوبراين إن فشل إيرلندا في التصديق على اتفاقية العمل في صيد الأسماك (ILO C188) لا يترك للسلطات سوى القليل من السلطة للعمل بشأن شكاوى الصيادين الذين يعملون على متن السفن التي ترفع أعلامًا أجنبية.

"لقد اضطررنا للعمل من خلال زملائنا في الـITF في إسبانيا التي صادقت على اتفاقية منظمة العمل الدولية رقم 188، وكذلك ألمانيا، لطلب اتخاذ إجراءات من قبل السلطات هناك."   

وقال أوبراين إن البحرية الأيرلندية احتجزت قبل يومين سفينة ألمانية أخرى مملوكة لإسبانيا على متنها طاقم إندونيسي وهي أورتيجال تريس. وهذا هو ثالث احتجاز لسفينة خلال ما يزيد على العام بقليل. وخلال الاحتجازات السابقة، كان على الـITF بالمثل أن يطلب مساعدة الزملاء الألمان لمتابعة مشاكل الأجور والعقود التي ظهرت في إيرلندا.

وقال أوبراين "ومن المحرج أن إيرلندا تعتمد في الواقع على الحكومات الأخرى لحماية الصيادين الذين يتم انتهاك حقوقهم في المياه الإقليمية الأيرلندية. وسوف تتكرر هذه الحالة مراراً وتكراراً إلى أن تفي إيرلندا بالتزاماتها الدولية. والخطوة الأولى هي التصديق على الاتفاقية C188 وإنفاذها بالشكل الصحيح." 

ملاحظات:

  • صورة الغلاف تظهر مسؤولي إنفاذ القانون الأيرلنديين الذين يصعدون على متن السفينة بيسورسا دوس خلال عملية احتجاز سابقة (حقوق الصورة: البحرية الأيرلندية، 2020‏)

حول الـITF‏: الاتحاد الدولي لعمال النقل (ITF) هو اتحاد ديمقراطي - يقود النقابات المنتسبة ومعترف به على أنه السلطة القائدة للنقل في العالم. نحن نكافح بحماس لتحسين حياة العمل؛ وربط النقابات العمالية من 147 دولة لتأمين الحقوق والمساواة والعدالة لأعضائها. إنّنا صوت ما يقارب الـ20 مليون عاملة وعامل في صناعة النقل في جميع أنحاء العالم. نقابة FORSA ونقابة SIPTU ونقابة يونايت ذى يونيون هي جميعها نقابات منتسبة للـITF في إيرلندا. 

جهة الاتصال الإعلامية: مايكل أوبراين   o’brien_michael@itf.org.uk | +35 3872 400331  

 

على أرض الواقع

أخبار 04 Jun 2024

عمال الموانئ يُجبرون على الاختيار بين النقابة والوظيفة

يواجه عمال الموانئ في تركيا هجوماً متزايداً على حقهم في الانضمام إلى النقابات التي يختارونها من قبل صاحب عمل معادٍ للنشاط النقابي. بدأ عمال الموانئ في ميناء بوروسان في جهود التنظيم النقابي في مارس عبر
أخبار 23 May 2024

إدراج الغابون وإسواتيني ضمن أعلام المواءمة

الاتحاد الدولي لعمال النقل (ITF) يضيف دولتين جديدتين إلى قائمته الطويلة من أعلام المواءمة. أدرج الـITF كلاً من الجابون وإسواتيني، وهما سجلان للسفن يرتبط اسمهما ارتباطاً وثيقاً بعمليات "أساطيل الظلام"،
أخبار بيان صحفي 23 May 2024

البحارة يدفعون ثمن الممارسات الغامضة المتعلقة بجنسية السفينة

الحوادث التي وقعت في البحر الأحمر توضح مخاطر السماح بانتشار ممارسة أعلام المواءمة جاكلين سميث ، المنسقة البحرية في الاتحاد الدولي لعمال النقل – مقال نشرته في الأصل شبكة الجزيرة . في 13 أبريل، استولت