تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الـITF يعرب عن تعازيه بوفاة الأخ مانوهار بيلاني مؤخراً

03 Aug 2020

لاتيكوتي ساتيانارايان
رئيس
نقابة عمال النقل والرصيف، كاندلا
F-3, Adinath Arcade 1, Plot No. 583, Ward 12-C Gandhidham, Gujurat State
India
370 201
بواسطة البريد الالكتروني

22 يوليو 2020

 

الأخ العزيز لاتيكوتي،

لقد وصل الى مسامعنا بكل حزن واسف وصدمة وفاة أخونا بيلاني، الامين العام لنقابة عمال النقل والرصيف (TDWU)، كاندلا واتحاد عمال الموانئ والرصيف في كل الهند، في يوم 20 يوليو 2020 بسبب مضاعفات نتجت عن إصابته بكوفيد-19. ننقل تعازينا الحارة وتعاطفنا الى زوجته، ووالدته، وابنتيه. لقد رحل مبكرا عن عمر يناهز 65 عاما.

كان نقابيا مخلصا ومهندسا مدنيا متمرسا بعمله بشكل كامل، وقد عمل في ميناء كاندلا لمدة 37 عاما. لن يندهش اولئك الذين يعرفونه جيدا عندما يسمعون انه وحتى في اول يوم عمل له كان قد شارك بكل فاعلية في اضراب. لقد كان بالطبع القائد الاسطوري لعمال الرصيف الأخ مانوهار كوتوال وهو من عمل على تطوير الشاب بيلاني واعطاه المهارات والخبرات كي يصبح فيما بعد الأمين العام للنقابة وهو في الـ 33 من عمره. جمع معا بيلاني، القائد الناري وصاحب المبدأ في ميناء كاندلا، مجموعات مختلفة من العمال وقاد الكثير من النضال الذي فاز بحقوق ومزايا لموظفي الموانئ وعمال الرصيف. كان مسؤولاً عن تنظيم العاملين بالعقود وعن العمال غير الرسميين، وكثيرا منهم من النساء اللواتي سيتذكرن دائماً بيلاني لمساعدتهن في تأمين الكرامة وظروف العمل اللائق. عندما جاء مشغلو الشبكات العالمية إلى ميناء كاندلا، نظم بيلاني العمال وحاربوا بلا هوادة لضمان دفع أجورهم وشروط عملهم عن طريق التفاوض. كان في مجلس أمناء ميناء كاندلا كممثل عمالي من 1998 إلى 2020 وحتى وفاته.

دعم بيلاني وعلى الدوام حركة عمال الرصيف الدولية، وهو شيء تعلمه وورثه من أخيه وملهمه كوتوال. في الأيام الأولى من حملة أعلام المواءمة FOC في الهند، تطوع بيلاني ليكون نقطة اتصال لحملة اعلام المواءمة FOC لمينائه على الرغم من مسؤولياته الواسعة كأمين عام للنقابة. إذا كانت هناك مشاكل لدى الطاقم على متن سفينة رست في ميناء كاندلا، فيمكنك التأكد من أن السفينة لن تبحر حتى يتم حل مشاكل الطاقم وبما يتناسب مع مصلحتهم.

لقد ساعد وعمل عن كثب مع نشطاء النقابة حتى يتمكنوا من تعلم وتولي مسؤوليات حملة اعلام المواءمة FOC. وقد منح الـITF منصب المفتش للنقابة. دعم الأخ بيلاني فكرة إنشاء مركز رعاية البحارة في ميناء كاندلا. حمل إدارة الميناء على دعم فكرته ولا يزال المركز واحدًا من أفضل المراكز في البلاد وهو مكتفي ذاتيًا من خلال ضريبة رعاية البحارة التي تؤخذ من كل سفينة تزور الميناء. شارك بيلاني بنشاط في جميع برامج ومؤتمرات الـ ITF.

علق رئيس الـITF بادي كروملين قائلاً: "لقد علمت بحزن شديد عن وفاة شقيقنا وزميلنا مانوهار بيلاني، وهو رجل كرّس عمله طوال حياته لتحسين حياة البحارة وعمال الرصيف في مينائه. كان أممياً وصديقاً حقيقياً للـITF. لقد صنع فرقا. وهو لن ينسى. إنجازاته ستصمد أمام اختبار الزمن. خالص التعازي لأسرته وأحبائه".

لقد ترك مانوهار بيلاني فراغًا، وسوف يكون من الصعب ملؤه. يواجه الرفاق في نقابة عمال النقل والرصيف، كاندلا واتحاد عمال الموانئ والرصيف في كل الهند تحديًا كبيرًا في المضي قدماً في حمل إرثه.

بالرغم من ذلك وكما قال ستيفن كوتون، الأمين العام للـITF، "إن العمل الذي قام به الأخ بيلاني سوف يضع الأجيال القادمة في وضع جيد لمواجهة التحديات المقبلة. بالإضافة إلى كونه صاحب مبدأ، كان موهوبًا ومجتهدًا وملهما لأولئك الذين عملوا معه. وبصفتي أمينًا عامًا ونيابةً عن الـITF عالمياً، فإننا جميعاً نقدم احترامنا العميق وتعاطفنا في هذا الوقت الحزين. إن مواصلة عمله وحماية وتعزيز حياة وحقوق ومستقبل عمال الرصيف في الهند هو بالضبط الإرث الذي كان يريده".

خالص تعازينا واحترامنا.

متضامنون،

بادي كروملين، رئيس الـITF

ستيفين كوتون، الأمين العام للـITF