تخطي إلى المحتوى الرئيسي

آلاف السائقين في الهند يتخذون إجراءات ضد شركات سيارات الأجرة غير المرخصة

30 Oct 2018
شهدت العديد من المدن في الهند إضرابات من قبل سائقين بسبب ظروف العمل غير المقبولة لدى شركات سيارات الأجرة غير المرخصة مثل أوبر وأولا.

خرج العديد من العمال يوم 22 أكتوبر في مومباي ودلهي وحيدر أباد وبنغالور وفي العديد من المدن الأخرى، للمطالبة بدخل وظروف عمل لائقة. ويقدر الـITF أن ما بين 50 إلى 80 بالمائة من سيارات الأجرة العائدة لأوبر وأولا لم تتواجد على الطرق في تلك المدن.

واحتجت في مومباي نقابة مهاراشترا راجيا راشتيا كمغار سانغ (MRRKS) المنتسبة للـITF أمام مكاتب أوبر.

لقد تضرر السائقون في الهند، مرة عن طريق هبوط الأسعار ومرة بسبب إرتفاع أسعار الوقود. وذلك يعني أن دخل سائقي شركة أوبر قد إنخفض بنسبة 22  في المائة في العام الماضي.

كما تطالب النقابات بضرورة الاعتراف بشركة أوبر وأولا وتنظيمها كشركات سيارات أجرة للتعامل مع القضايا الأخرى، والتي تشمل:

•    المطالبة بوضع أسعار بناء على المسافات المقطوعة بالكيلو متر وترتفع تماشياً مع أسعار الوقود.
•    ينبغي تخفيض عدد ساعات العمل اليومي(وهي من 14-16 ساعة في الوقت الحاضر)
•    يجب اعتبار السائقين كموظفين في الشركات.
•    يجب أن يكون هناك تأمين صحي وتأمين ضد الحوادث للسائقين.
•    تحديد سقف أعلى لحجم أساطيل أوبر وأولا في المدن

وقال مساعد السكرتير الإقليمي للـITF لمنطقة آسيا/الهادئ، سانغمان تريباثي:"كنا نجتمع على مدار السنة الماضية مع نقابات تعمل على التنظيم لدى أوبر وأولا. وأدى ذلك إلى إنتساب نقابة MRRKS إلى الـITF، واليوم نشهد ولأول مرة إجراءات منسقة بين المدن في إجراءات ضد أوبر وأولا".

وأضاف منسق مستقبل العمل في الـITF، ماك أوراتا، قائلاً:" على تلك الشركات أن تجلس على طاولة المفاوضات، ولا يمكنهم وضع رؤوسهم تحت الرمال والتظاهر بأن لا شيء يحدث، هؤلاء العمال يطالبون بحقوقهم ولا يمكن تجاهلها".

انشر تعليق جديد

Restricted HTML

  • Allowed HTML tags: <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • Lines and paragraphs break automatically.