تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الاجتماع السنوي العام لشركة XPO: تطالب النقابات باتخاذ إجراءات بشأن الصحة والسلامة إنقاذاً للأرواح

28 May 2020
بيان صحفي
تطالب النقابات شركة XPO باتخاذ إجراءات بشأن الصحة والسلامة بالتزامن مع دعوة الشركة لعقد اجتماعها الأوروبي السنوي العام.

سوف تعقد شركة XPO عملاق اللوجستيات غداً (28 مايو) الاجتماع السنوي العام 2020م لقسمها الأوروبي، يأتي هذا بعد وقت قصير من ورود أنباء عن وفاة ستة عمال على الأقل في فرنسا وإيطاليا وبريطانيا وهولندا بعد إصابتهم بفيروس كوفيد-19.

قدم عمال شركة XPO في وقت سابق من هذا الشهر أدلة على ضعف معايير الصحة والسلامة إلى المستثمرين قبل انعقاد الاجتماع السنوي العام الموازي في الولايات المتحدة؛ ومع ذلك، يتم عقد الاجتماع العام السنوي الأوروبي خلف أبوابٍ مُغلقة، ولا يُسمح للمساهمين بالحضور سواء عبر الإنترنت أو فعلياً.

على الرغم من هذه العقبات، وجهت النقابات ثلاثة أسئلة رئيسية إلى إدارة شركة XPO قبل انعقاد الاجتماع السنوي العام غداً:

  1. هل لدى شركة XPO بيانات محددة عن عدد عمالها الذين من المحتمل أو المؤكد إصابتهم بفيروس كوفيد-19، بما في ذلك عدد الذين لقوا حتفهم متأثرين بالإصابة؟
  2. هل ستوافق شركة XPO سريعاً على إنشاء منتدى عالمي للصحة والسلامة المهنية مع النقابات لتوحيد جهودهم في مواجهة جائحة كوفيد-19؟
  3. هل ستمتثل شركة XPO لالتزامها بموجب القانون الفرنسي والذي يقضي باستشارة النقابات حول خطة اليقظة من أجل منع الانتهاكات ضد العمال في سلسلة التوريد الخاصة بها؟

في 1 أكتوبر 2019، أي قبل وقت طويل من تفشي جائحة كوفيد-19 في أوروبا، أصدرت النقابات إشعاراً رسمياً إلى شركة XPO بموجب قانون اليقظة الفرنسي؛ وبصفتها شركة مقرها في فرنسا، فإن XPO  أوروبا ملزمة باتخاذ تدابير معقولة لمنع الانتهاكات ضد العمال في سلسلة التوريد الخاصة بها، وكذلك رفع تقارير عن الإجراءات المتخذة ومدى فعالية هذه الإجراءات.

رفضت شركة XPO في البداية الرد بشكل إيجابي على الإشعار الرسمي، لكن الشركة تحاول الآن تحسين خطة اليقظة الأساسية الخاصة بها؛ وعلى الرغم من الترحيب ببدء شركة XPO في الإصغاء إلى مطالب النقابات والعمل بما يمتثل للقانون، إلا أن الخطة الحالية لا تزال غير كافية.

يجب أن تتشاور شركة XPO على وجه الخصوص عند مراجعة خطتها مع النقابات التي تمثل العمال في جميع البلدان التي تعمل فيها الشركة؛ بالأمس، كتب مُحامون يعملون نيابة عن شبكة نقابات XPO العالمية خطاباً إلى الشركة لحثها على الامتثال الكامل للقانون، بما في ذلك الامتثال لشرط التشاور مع النقابات.

وقد صرَّح نويل كوارد، أمين لجنة النقل الداخلي في الـITF قائلاً: "بدأت شركة XPO في الشعور بالضغط عليها من مطالب النقابات بإجراء بعض التغييرات على خطة اليقظة؛ ومع ذلك، لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به؛ لقد لقى عمال شركة XPO حتفهم أثناء عملهم متأثرين بإصابتهم بفيروس كوفيد-19؛ وعلى الرغم من أننا لا نستطيع تحديد مكان إصابة هؤلاء العمال بالفيروس، إلا أننا علينا أن نتساءل إلى أي مدى ستكون استجابة شركة XPO أقوى إذا كانت الشركة قد تعاونت مع النقابات على المستوى الدولي".

"سوف ترفع النقابات مطالبها مرة أُخرى غداً إلى الاجتماع السنوي العام لشركة XPO في محاولة لحث الشركة على الاستجابة؛ حيث أن فيروس كوفيد-19 قد أظهر بوضوح حجم الضرر الذي يمكن أن يحدث نتيجة التراخي المستمر في التمسك بمعايير العمل القوية؛ لقد حان الوقت لكي تتخذ شركة XPO إجراءات من شأنها حماية عمالها من الوباء المتفشي من خلال التعاون مع النقابات لإنشاء منتدى عالمي للصحة والسلامة المهنية".

انشر تعليق جديد

Restricted HTML

  • Allowed HTML tags: <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • Lines and paragraphs break automatically.