تنظيم العمال غير الرسميين

قوة العمال غير الرسميين

ظروف العمل لعمال النقل غير الرسميين سيئة: يفتقرون لعقود التوظيف، لديهم القليل من المنافع أو الحماية الاجتماعية، يتسلمون رواتب متدنية ويعملون لساعات طويلة وغير منتظمة. وتنتقل أخطار ومسئوليات العمل من صاحب العمل إلى العمال الذين يواجهون التشكيك وعدم الأمان حيال عملهم ورواتبهم بشكل مستمر.

قد يبدو مكان العمل غير الرسمي ـ سواء في الشوارع، حول المحطات، المطارات، بوابات الرصيف، أو غيرها من محاور النقل المأهولة ــ للوهلة الأولى أنه فوضوي وغير منظم. ولكن بنظرة فاحصة ودقيقة سوف تكتشف وجود مستوى عالي من التنظيم، وربما منذ سنوات عديدة.

قوة عمال النقل غير الرسميين

يعمل الـITF ومنذ زمن طويل على تحسين قدرات النقابات لتعمل على وتمثيل عمال النقل غير الرسميين، وعلى تحسين الرؤيا لدى النساء العاملات بالنقل، وكي تقوم النقابات بتطوير سياسات واتفاقيات نقابية شاملة لعمال النقل غير الرسميين.

 

ويتوفر أيضاً فيلم قوة العمال غير الرسميين بالفرنسية وبالإسبانية

تبنى مشروع الـITF للعمال غير الرسميين بين الأعوام 2013-2016 فكرة إبداعية للعمل مع ومن خلال "نقابات توجيهية". تشاركت النقابات التوجيهية من شرق وغرب أفريقيا ومن جنوب شرق آسيا وأمريكا اللاتينية والذين لديهم تجارب في تنظيم العمال غير الرسميين، بتجاربهم مع بعضهم وقاموا بتوجيه النقابات الأخرى التي تنتظر تنظيم العمال غير الرسميين. تم التنسيق للمشروع من قبل معهد العمل العالمي.

تبنت النقابات المعنية بالمشروع ميثاق عمال النقل غير الرسميين  والذي يوفر أدوات تنظيم وحملات للنقابات التي تنتظر القيام بإجراءات.

لقد كانت استخدام الإحصاءات في أماكن العمل طريقة ناجحة لتعريف قادة النقابات بالعمال غير الرسميين، وفي التشجيع على ضمهم وزيادة الرؤيا لدى النساء العاملات بالنقل. 

لقد شهد المشروع على مدار ثلاث سنوات زيادة كبيرة في العضوية النقابية، وتطوير سياسات جديدة ودساتير في النقابات لشمل العمال غير الرسميين، توقيع اتفاقيات جماعية، رؤيا أفضل لدى النساء العاملات بالنقل وتشكيل نقابات جديدة. 

تم في كانون الثاني 2016 نشر تقييم للمشروع مع توصيات بإعطاء الأولوية لتنظيم عمال النقل غير الرسميين. 

قم بتحميل ملخص تقرير التقييم ــ متوفر باللغات الإسبانية، الفرنسية، والإنجليزية. 

اقرأ تقرير التقييم كاملاً (بالإنجليزية فقط). 

وقالت مسئولة التدريب في الـITF وقائدة برنامج نقلنا العام آلانا ديف: "لقد صنعت نقابات الـITF فرقاً حقيقياً في طريقة وصولهم إلى عمال النقل غير الرسميين وتشجيعهم على معرفة مدى قوتهم الجماعية من خلال التنظيم والانتساب إلى نقابة. وأظهر التقرير الأشياء التي نمت بشكل جيد والأهم من ذلك الأشياء التي تبقت وعلينا القيام بها.

وأضافت "كما ستمكن حملة الـITF "نقلنا العام" من إعطاء العمال غير الرسميين صوتاً قوياً في تشكيل أنظمة النقل الحضري".

لتتعرف على المزيد، قم بزيارة مدونة العمال غير الرسميين.

لمشاهدة المقابلات مع النقابات والعمال المعنيين بالمشروع، قم بزيارة قناة اليوتيوب للـITF عن مشروع العمال غير الرسميين.

لقراءة أخبار الـITF حول المشروع:

إبداعات للنقابات التوجيهية تساعد العمال غير الرسميين في بناء القوة

العمال غير الرسميين يحققون الفوز في أفريقيا، آسيا وأمريكا اللاتينية

كل الشكر لـFNV مونديال لدعمهم هذا العمل.

 

 

 

اضف تعليقك

جميع التعليقات