نقابات الـITF تطلق موجة تضامن مع الزملاء الكوريين

أطلقت نقابات الـITF حول العالم يوم الثلاثاء من هذا الاسبوع موجة تضامن دعما للزملاء الكوريين المضربين بسبب خطط الحكومة الرامية الى الحط من حقوق وظروف العمال والنقابات.

وجاءت اجراءاتهم تلبية لنداءات عاجلة من النقابات الكورية التي طالبت بارسال رسائل وصور دعم والتظاهر أمام السفارات الكورية. وقد أصبح تقديم الدعم أكثر ضرورة مع استمرار اجراءات الحكومة والشرطة ضد المتظاهرين والنقابات وأعضاء النقابات.

نسقت نقابات الـITF 11 نشاطا أمام السفارات في يوم الاربعاء فقط، وبعثت بعدد لا يحصى من الصور ورسائل الدعم. وجاءت تلك النشاطات مباشرة بعد قيام وفدين نقابيين بزيارة كوريا، الأولى كانت للشهادة على الاستهداف المتعمد لقادة النقابات العمالية والثانية لمراقبة وتقديم الدعم للمضربين 

وعلق رئيس الـITF بادي كروملين قائلا:" هذا الاندفاع لتقديم الدعم لأصدقائنا الكوريين يبين ما هو شكل التضامن الدولي. ونتطلع الان لنرى ما يمكن أن يتحقق. ويجب أن يستمر الضغط على الحكومة الكورية حتى تتخلى عن خططها ويطلق سراح زملائنا."

وقال الأمين العام للـITF ستيف كوتون أن نقابات الـITF ضربت مثالا للعالم في التضامن الذي أظهروه مع زملائهم الكوريين، ووعد باستمرار دعمهم حتى تنتهي الهجمات على النقابات في كوريا وحتى اطلاق سراح قادة النقابة.

لا زال هناك متسعا من الوقت لمساعدة النقابات العمالية في كوريا. ولمعرفة كيف، قم بزيارة  www.koreanstrike4justice.org وتابعوا الأخبار من على www.facebook.com/ITFglobal وعلى تويتر باستخدام الهاش تاغ #KoreanStrike4Justice.

اضف تعليقك

جميع التعليقات